الطريقة الصحيحة للجلوس


لتفادي آلام الظهر و التأثير السلبي للجلوس على الكرسي خاصة لفترات طويلة

ينبغي ان نعود أنفسنا على الطريقة الصحية للجلوس

في المتوسط يقضي الفرد العادي تقريبا ثلث يومه جالسا لذا ينبغي التركيز على الطريقة الصحيحة في الجلوس

يجب أن يكون الظهر مفرودا و ملامساً لمسند الكرسي و يكون لوحي الكتف أيضا ملامسين لمسند الكرسي

كما ينبغي أن يكون مشط القدم في وضع صحيح على الأرضية و موازيا لها

و يفترض أن تغيير وضعية جلوسك كل ساعة

و لأولئك الذين يفرض عليهم نظام عملهم الجلوس فترات طويلة .. يجب أن يقوموا كل ساعة و نصف لمدة خمس دقائق لتغيير وضعية الظهر و العضلات